سكس سحاق مصري شرموطة مصرية تناك نفسها تدخل الموزة لأخرها في كسها عشان تحس بمتعة النيك سكس عربي . افلام سكس عربي. سكس عرب
قحبة مصرية تنك نفسها وتهيج كسها بالموزة قحبة مصرية تنيك نفسها بالموزة بتدخل الموزة في كسها

لقاء ساخن جدا و نيك ملتهب جدا حدث معي مع تلك السيدة الثرية حيث تعارفنا في معلاض السيارات  و بقيت اتمنى ان انيكها و امارس معها السكس  معها و صرت اتحين الفرص للذهاب الى محلاتها و انا اريد التحدث معها عن قرب  و التقرب اليها و كلي امل بالظفر بذلك الجسم الناري .  و في احدى المرات جائتني و كنت اعمل في معرض السيارات لاحدى العلامات الالمانية الفخمة و اقتربت هي مني و كانت نهودها بارزة بطريقة مثيرة جدا ببياض مثل الحليب وبقيت احملق نظري على نهودها الجميلة  ثم استدارت و ظهر ذلك الطيز المكور  البارز الذي كان مغريا جدا . بدانا نتحدث على السيارات و لكن كانت عيوننا تفضحنا و انا كنت اريد ان انيكها و هي تبحث عن الزب و وجدنا انفسنا نحكي على السكس بطريقة عفوية و هنا زادت رغبتي اكثر فيها و بدات افكر كيف سانيكها نيك ملتهب جدا من كسها  و خاصة و انها كانت تتحدث معي على النيك و السكس و الزب و هي تهيجني و تسخنني . و اخذتها الى احد المكاتب المعزولة و لمست صدرها و كان طريا جدا و واقتربت من وجهها و اخرجت لساني و بدات اقبلها من شفتيها بطريقة شهية ثم لحست رقبتها و انا العب بالطيز من فوق التنورة  و بعد ذلك تحسست على ظهرها فوق اللحم و انزلت يدي حتى لمست طيزها من فوق التنورة مرة اخرى و كان طريا و مثيرا جدا

و وجدت نفسي اعريها بحرارة كبيرة حتى كشفت لها عن صدرها الابيض الذي فتنني و لم اشعر حتى وجدت نفسي الحس حلماتها المثير ة ذات اللون الوري المشوق جدا و انا ارضعهما بنهم كبير في نيك ملتهب جدا و مهيج جدا ثم بقيت ارضع بزازها تمهيدا الى ادخال الزب في كسها  و النيك الذي  سيحصل بطريقة رائعة جدا بيني و بين تلك المراة المثيرة جدا  . و رفعت بعد ذلك فستانها حتى نظرت الى  فخذيها و اردافها و ما هيجني اكثر انها لم تكن ترتجي ملابس داخلية و عرفت انها ممحونة جدا و تريد الزب من الاساس حيث فلقتي طيزها كبيرتين جدا و  زادا من حلاوة جسمها و في تلك اللحظة صرت هائج جدا  حين صارت شهوتي تسيطر على كامل جسمي و لم اعرف كيف هل ابقى ارضع ام ادخل زبي في الكس فانا جد ملتهب و مندهش . و ادخلت زبي في كسها و كان الكس حار و صرت انيكها بطريقة ساخنة جدا حيث تارة اركب فقوها و انيك الكس و  زبي على كسها و تارة اخرى اجلس على الكرسي و هي تركب زبي في نيك ملتهب جدا و المتعة كانت مضمونة و مثيرة جدا مع هذه المتزوجة الساخنة التي عرفت كيف تجعلني اتفاعل معها حين ادخلت الزب في كسها بكل قوة  وانا انيك و ملتهب و ساخن و اصابعي في فتحة  طيزها